لأول مرة رسالة ماجستير بجامعة أسيوط تتناول تأثير برنامج تأهيلي بدني لعضلات الطرف السفلي على مضاعفات الإصابة بالصلب المشقوق لدى الأطفال.
لأول مرة رسالة ماجستير بجامعة أسيوط تتناول  تأثير برنامج تأهيلي بدني لعضلات الطرف السفلي على مضاعفات الإصابة بالصلب المشقوق لدى الأطفال.

لأول مرة رسالة ماجستير بجامعة أسيوط تتناول تأثير برنامج تأهيلي بدني لعضلات الطرف السفلي على مضاعفات الإصابة بالصلب المشقوق لدى الأطفال.

رفع بتاريخ 2021-09-08 12:27:28


أسيوط / رانيا مصطفى


أعرب الدكتور طارق الجمال عن سعادته بالحضور مجدداً لكلية التربية الرياضية لمناقشة رسالة علمية أخرى بقسم علوم الصحة الرياضية الذي يشترك مع قسم العظام بكلية الطب في دراسة بعض إصابات وتشوهات العظام وكيفية تأهيل المصابين بها مشيداً بالجهود الكبيرة التي يبذلها الأساتذة والباحثون بالقسم لتطوير هذا المجال.


وقد أعلن الدكتور أحمد المنشاوي نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث أن الدكتور طارق الجمال شارك في مناقشة رسالة الماجستير المقدمة من الباحثة إيمان رجب أنور رجب المقيدة بقسم علوم الصحة الرياضية بكلية التربية الرياضية تحت عنوان " تأثير برنامج تأهيلي بدني لعضلات الطرف السفلي على مضاعفات الإصابة بالصلب المشقوق لدى الأطفال"، وأنه قد تمت الموافقة على منح الباحثة درجة الماجستير مع التوصية بتداول الرسالة بين مختلف الجامعات المصرية والهيئات والمؤسسات العلاجية كأول رسالة على مستوى الجامعات المصرية تتناول هذا الموضوع.


وصرح الدكتور جمال محمد علي أن لجنة المناقشة شارك فيها إلى جانب الدكتور طارق الجمال كلٌ من الدكتور عماد الدين شعبان علي رئيس قسم علوم الصحة الرياضية بالكلية (مناقشاً)، والدكتور محمود فاروق صبرة أستاذ الإصابات الرياضية والتأهيل البدني بالقسم (مشرفاً)، والدكتور محمد خالد حسن أستاذ مساعد جراحة العظام بكلية الطب (مشرفاً)، وذلك بحضور الدكتور جمال محمد علي عميد الكلية، والدكتور عبدالحكيم رزق وكيل الكلية لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور كمال سليمان وكيل الكلية لشئون التعليم والطلاب، والدكتور عادل إبراهيم وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة.


وحول تفاصيل الدراسة أوضح الدكتور محمود صبرة أن الدراسة استهدفت تصميم برنامج لتأهيل عضلات الفخذ ودراسة تأثيره على الأطفال المصابين بالصلب المشقوق وذلك من خلال التعرف على درجة التحسن في كلٍ من قوة عضلات الطرف السفلى المستهدفة بالبحث، المدى الحركي للمفاصل المتأثرة بالإصابة، محيطي الساق والفخذ، الاتزان الحركي والثابت، و المشي والعودة أقرب ما يكون للحالة الطبيعية، كما اعتمدت الدراسة في ذلك علي استخدام المنهج التجريبي ذو المجموعة الواحدة وباستخدام القياسين القبلي والبعدي وذلك لمناسبته لطبيعة الدراسة, حيث اشتمل مجتمع الدراسة علي الأطفال المصابين بالصلب المشقوق المترددين على أحد مراكز العلاج الطبيعى وقسم الروماتيزم والتأهيل والطب الطبيعى بمستشفى جامعة أسيوط وقد تم اختيار عينة البحث بالطريقة العمدية وقوامها (8) من الاطفال المصابين بالصلب المشقوق اللذين تتراوح أعمارهم ما بين (4) الى (12) سنة والمترددين على إحدى مراكز العلاج الطبيعي وقسم الروماتيزم والتأهيل والطب الطبيعى بمستشفى جامعة أسيوط.


ومن جانبه أشار الدكتور عماد الدين شعبان أن الدراسة أسفرت عن العديد من النتائج أهمها ان البرنامج التأهيلى قيد البحث له تأثير ايجابى على المصابين من أفراد المجموعة التجريبية فى قوة عضلات الطرف السفلى المستهدفة بالبحث، والمدى الحركى للمفاصل المتأثره بالاصابة، وزيادة محيطى الساق والفخذ، وتحسين الاتزان الحركى والثابت، و تحسين المشى والعودة أقرب ما يكون للحالة الطبيعية.


كما قدمت الباحثة مجموعة من التوصيات أهمها الاسترشاد بالبرنامج التأهيلى قيد البحث وتعميم استخدامة فى مختلف المؤسسات العلاجية والاهتمام بهذه النوعية من البرامج ومحاولة تطويرها والاستفادة منها وطبع كتيب للمصابين بالصلب المشقوق يحتوى على التمرينات التأهيلية مع النصائح والارشادات الغذائية للاستفادة منها والوقاية من مضاعفات المرض.


وفى نهاية المناقشة أهدى الدكتور جمال محمد على درع الكلية للدكتور طارق الجمال شكراً وتقديراً لجهوده في تطوير العملية التعليمية في جميع الكليات وعلى تقديمه كافة سبل الدعم للباحثين في جميع التخصصات وحرصه على المشاركة في مثل هذه المناقشات خاصةً في كلية التربية الرياضية.

اترك تعليق

التعليقات